إب.. مسلحون حوثيون يختطفون إمام مسجد بعد خلاف مع شيخ سلفي

[ إمام جامع البر بمدينة إب ـ محمد هاشم ]

اختطف مسلحون حوثيون، اليوم السبت، إمام جامع البر، بمدينة إب، وسط اليمن، على خلفية خلاف مع شيخ سلفي.
 
وقالت مصادر خاصة، لـ "يمن شباب نت "، إن مسلحين حوثيين قدموا على متن طقم، اختطفوا إمام جامع البر" محمد هاشم" من منزله، بعد يوم من خلافه مع رئيس جمعية الحكمة في المحافظة وخطيب جامع الرحمن، الشيخ "محمد المهدي".
 
وأشارت المصادر أن إمام مسجد البر، رفض يوم امس الجمعة اعتلاء "المهدي" منبر "البر" لخطبة الجمعة وصعد هو لإلقاء خطبة الجمعة في ظل غياب خطيبها  القريب من السلفيين" عبدالباسط الحميدي".
 
وقدم المهدي إلى "مسجد البر" لإلقاء الخطبة، لكنه وجد ممانعة من "الإمام" لعدم إعلامه المسبق بذلك، وفق روايته، في الوقت الذي يقول "الحميدي، والمهدي" أنهما اتفقا على التبادل في الخطبة بين الجامعين.
 
وأدت الحادثة إلى استنكار كبير في أوساط الأهالي الذين عبروا عن سخطهم الشديد من استخدام السلفيين لعلاقاتهم المميزة مع الحوثيين في تصفية حساباتهم ضد مخالفيهم بالرأي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر