وفاة طفل نتيجة تماس كهربائي داخل مزرعة قات في حجة 

[ الطفل الذي عثر عليه وقد فارق الحياة وسط مزرعة القات في حجة ]

قتل طفل في الثالثة عشرة من عمره، يوم السبت، نتيجة التماس سلك كهرباء، وقع في إحدى مزارع القات، بمحافظة حجة، شمال غربي اليمن.

وقالت مصادر محلية، إن الطفل محمد عبده أحمد باكر، 13 عامًا، قتل داخل مزرعة قات، في منطقة بني حيدان، بني قيس، محافظة حجة، في ماس كهرباء، حيث لجأ المواطنون مؤخرًا إلى زرع هذه الأسلاك؛ لمنع سرقتها.

وحسب المصادر، فأن الطفل محمد أبكر، تسلل إلى مزرعة القات -دون معرفة الأسباب التي دفعته لذلك - والأسلاك الكهربائية موضوعة داخل المزرعة، حيث تسبب مروره عليها بحدوث ماس كهرباء، أدى إلى وفاته على الفور.

وأشارت المصادر إلى أن المواطنين عثروا على الطفل وهو مرميًا داخل المزرعة، وقد فارق الحياة.

وحذر مواطنون من قيام الأهالي بزرع هذه الأسلاك، مؤكدين أن وضعها في المزارع والطرقات جريمة نكراء، تستوجب قيام الجهات المعنية بمنعها حفاظًا على أرواح المواطنين، ومنع استخدامها بشكل مطلق.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر