الأمم المتحدة: اليمن يحتل المرتبة الثالثة في عدد ضحايا الأطفال بالنزاعات

[ إصابة خمسة أطفال في قصف للحوثيين شرقي تعز ]

حلت اليمن في المرتبة الثالثة، من حيث عدد الضحايا في أوساط الأطفال، بسبب النزاعات المسلحة على مستوى العالم.
 
وبحسب تقرير الأمم المتحدة، فإن ضحايا الأطفال في اليمن بلغ (1689) قتيل ومصاب، في المرتبة الثالثة بعد سوريا وأفغانستان .
 
وأعلنت الأمم المتحدة،  الثلاثاء، أن عدد القتلى المدنيين والأطفال في النزاعات المسلحة ارتفع بشكل لم يسبق له مثيل من قبل.
 
وقالت الأمم المتحدة في تقرير لها إن، "حالات القتل والتشويه المؤكدة للأطفال في جميع أنحاء العالم وصلت إلى مستوى قياسيًا"، منذ إنشاء آلية المراقبة بهذا الصدد.
 
وأفاد التقرير بأن، "عدد الإصابات والضحايا من الأطفال في أفغانستان بلغ 3062 قاصراً، وهذا الرقم يعتبر الأعلى".
 
وأشار التقرير إلى أن سوريا احتلت المركز الثاني، حيث وصل عدد الضحايا والمتضررين من الأطفال إلى 1854، وفي اليمن 1689 طفلاً.
 
وأكد التقرير أن الصومال لا يزال البلد الذي يتمتع بأعلى مستوى بمشاركة الأطفال في الصراع المسلح، فقد شارك 2300 طفلاً في النزاع المسلح في عام 2018، وفي نيجيريا 1947 قاصراً.
 
وأشار التقرير أيضاً إلى أنه تم تسجيل في العام الماضي 933 حالة اعتداء جنسي على الأطفال، منها 331 في الصومال و277 حالة في جمهورية الكونغو الديمقراطية .
 
وكشف التقرير عن اختطاف نحو 2490 طفلاً العام الماضي، منهم 1609 طفلاً في الصومال و367 في جمهورية الكونغو الديمقراطية، و180 في نيجيريا، و 109 في جنوب السودان، و69 في سوريا ، و62 في جمهورية إفريقيا الوسطى، و22 في السودان، و13 في الفلبين.
 
وأدرج التقرير التحالف العربي ومليشيا الحوثي ومليشيات الحزام الأمني والقاعدة في اليمن على قائمة الكيانات المنتهكة لحقوق الأطفال.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر