الصحة العالمية: 70 ألف قتيل ومصاب في اليمن خلال 5 سنوات من الحرب

قدرت منظمة الصحة العالمية سقوط 70 ألف يمني ما بين قتيل وجريح جراء الحرب المتواصلة في البلاد منذ نحو 5 أعوام.
 
وقالت المنظمة الأممية، في تقرير لها الثلاثاء، إن "ما يقدر بنحو 70 ألفا من الرجال والنساء والأطفال في اليمن فقدوا حياتهم أو أصيبوا بجروح خطيرة نتيجة للنزاع".
 
وأشارت إلى وقوع 156 هجمة على المرافق الصحية والعاملين في مجال الرعاية الصحية خلال الحرب، دون أن تحدد الجهات التي تقف وراء تلك الهجمات.
 
وحول الأوبئة والأمراض، ذكرت المنظمة أنه تم الإبلاغ عن 76 ألف و137 حالة اشتباه بالإصابة بمرض "الكوليرا" منذ مطلع العام الجاري وحتى أواخر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بما في ذلك 991 حالة وفاة مرتبطة بالمرض.
 
كما تم الإبلاغ في الفترة نفسها عن ما مجموعه 25 ألف و242 حالة إصابة بـ"حمى الضنك"، بما في ذلك 104 حالات وفاة مرتبطة بالمرض، بحسب التقرير نفسه.
 
وأشارت المنظمة أن 50 بالمائة فقط من المرافق الصحية تعمل في اليمن، في ظل نقص حاد في الأدوية والمعدات والموظفين.
 
وكشف التقرير عن وجود 35 ألف مريض بالسرطان في اليمن، 10 بالمائة منهم أطفال، إضافة إلى 7 آلاف مريض بالفشل الكلوي في حاجة إلى جلسات غسيل كلى أسبوعية.

وسبق أن كشفت المنظمة عن وجود قرابة 15 ألف طفل في اليمن يعانون من سوء التغذية "الحاد الوخيم"، يشكلون حوالي 26 بالمئة ممن تم فحصهم منذ مطلع 2019.وقالت "تم فحص 63 ألف طفل تقريبا، منذ مطلع العام الجاري، منهم 9 آلاف دون سن الخامسة".
 
ووصفت الصحة العالمية الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم، فالأمراض أوصلت نسبة كبيرة من السكان إلى شفا الموت، مشيرة إلى إصابة نحو 700 ألف بمرض الكوليرا. وقال المتحدث الإعلامي باسم المنظمة كريستيان ليندماير "إن عشرين مليون يمني يحتاجون إلى رعاية صحية، ويعانون بسبب انعدام الأمن الغذائي".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر