محافظ شبوة: اليمن الاتحادي مشروع كل اليمنيين والانقلاب إلى زوال

[ محافظ شبوة محمد بن عديو ]

أكد محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو، أن مشروع اليمن الاتحادي الذي توافق عليه اليمنيون بقيادة رئيس الجمهورية، هو المشروع الباقي والقابل للحياة وأن مشاريع الانقلاب حتما مصيرها إلى زوال.
 
وقال بن عديو، إن يوم الـ 21 فبراير 2012م ـ يوم انتخاب الرئيس هادي ـ يوم استثنائي في تاريخ الشعب اليمني، ويوما فاصلا بين مرحلتين وعهدين.
 
وأضاف المحافظ في تصريحات نقلتها صحيفة الجيش "سبتمبر نت":  "لقد شرع الرئيس هادي، منذ توليه دفة سفينة الوطن إلى رسم ملامح اليمن الجديد عبر المشاركة الواسعة لكل القوى الوطنية في صياغة المشروع الوطني لليمن الجديد بوضع كل القضايا الوطنية على طاولة البحث والنقاش في مؤتمر الحوار الوطني الذي شكلت مخرجاته خارطة طريق لليمن الاتحادي الجديد ".
 
وتابع : هذا المشروع سرعان ما انقلبت عليه المليشيات الحوثية المدعومة من ايران وشنت حربا واسعة بأسلحة الدولة التي استولت عليها وسلمت لها لفرض مشروع يقوم على الخرافة وحكم الكهنوت والسلالة لتدمير النسيج الوطني.
 
وتحل اليوم الجمعة، الذكرى الثامنة لانتخاب الرئيس هادي، كأحد منجزات ثورة فبراير التي أطاحت بحكم  الرئيس السابق علي عبدالله صالح.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر