مقتل طفل جراء انفجار مقذوف من مخلفات الحوثيين جنوبي تعز

قُتل طفل، اليوم الجمعة، بانفجار مقذوف من مخلفات مليشيات الحوثي الانقلابية بمحافظة تعز (جنوبي غرب اليمن).
 
وقال مصدر محلي لـ"يمن شباب نت"، إن "بكر وائل خليل 10 أعوام" قُتل جراء انفجار مقذوف من مخلفات مليشيات الحوثي قرية الهُجْمَة بعزلة الأعبوس بمديرية حيفان جنوبي تعز.
 
وأضاف المصدر أن الطفل بكر كان يلعب بالمقذوف مع بعض أقرانه من الأطفال خارج البيت، وعندما حاولوا تفكيكه  انفجر وتسبب بمقتله على الفور.
 
ومنذ بداية الحرب في مارس 2015، قُتل وأصيب ألفين و328 مدنيا جراء الألغام التي زرعتها مليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة تعز.
 
وتشير أحدث الاحصائيات الرسمية إلى أن ضحايا الألغام في محافظة تعز بلغ عددهم 842 قتيل، توزعت بين 189 طفلا، و196 امرأة، و457 رجل، فيما بلغت الإصابات 1486 توزعت بين 811 مصاب من الرجال، و 373 طفلا، و302 امرأة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر