لقاء تشاوري لمناقشة آلية التحقيق في الانتهاكات الحوثية ضد الكادر التربوي

[ اللقاء الموسع بين نقابة المعلمين واللجنة الوطنية للتحقيق ]

ناقشت نقابة المعلمين اليمنيين، الإثنين، في العاصمة المؤقتة عدن، مع اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، آلية التنسيق للتحقيق في الانتهاكات الحوثية، التي طالت المعلمين والعملية التعليمية.

وناقش اللقاء، آليات التنسيق بين اللجنة والنقابة للتحقيق في الانتهاكات الحوثية، وحرمان الالاف من الأطفال من الحق في التعليم، ورفع مستوى التعاون، والإحالة وتبادل المعلومات بشان بيانات وقائع الانتهاكات وضحاياها. وفقا لوكالة سبأ.

وتطرق اللقاء الذي حضره نائب رئيس اللجنة القاضي حسين المشدلي وعضو اللجنة القاضي ناصر العوذلي ورئيس وفد نقابة المعلمين عبدالعزيز المقطري ورئيسا فرعي النقابة بعدن والحديدة الدكتور صالح قاسم وطارق سرور، إلى أهم الانتهاكات التي طالت المعلمين في غالبية المحافظات، ودور اللجنة الوطنية في انصاف الضحايا وجبر الضرر.

وأكد نائب رئيس لجنة التحقيق، أن هذا التعاون هو قناة إضافية لوصول اللجنة لأكبر قدر من الضحايا في عموم اليمن،  ومنها فئة المعلمين، والاعتداءات على المدارس، وإعاقة الحصول على الحق في التعليم. 

وأشار القاضي المشدلي، إلى "أن مثل هذا التعاون هو جزء من آلية عمل اللجنة، الممتثل بالتشبيك مع المجتمع المدني والنقابات الفاعلة".

وفي اللقاء سلمت نقابة المعلمين تقارير مختلفة حول اثار الحرب والانتهاكات على الكادر التربوي.

وكانت نقابة المعلمين اليمنيين، قد أكدت في تقرير لها، في مطلع إبريل/نيسان الماضي، رصدها مقتل وإصابة أكثر من 3500 معلم بأيدي مسلحي ميليشيات الحوثي الإرهابية خلال ست سنوات.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر