البحسني يؤكد على أهمية التنسيق بين قوى الأمن للحد من الأعمال الإرهابية بعدن

قال نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي اللواء فرج البحسني، السبت، إن إدارة شرطة عدن ستحظى باهتمام ودعم المجلس للنهوض بأدائها في تثبيت الأمن.
 
جاء ذلك خلال لقائه اليوم بالعاصمة المؤقتة عدن، مدير أمن محافظة عدن اللواء مطهّر الشعيبي، وفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
 
وشدد البحسني، على ضرورة أن تسخّر الأجهزة الأمنية كافة إمكانياتها، لضبط الأمن، وتحقيق الاستقرار في المحافظات المحررة كافة.
 
وأكد نائب رئيس مجلس القيادة على "أهمية التنسيق بين كافة القوى الأمنية، وتعزيز التعاون فيما بينها، للحد من الأعمال الإرهابية، وضبط مرتكبيها قبل وقوع أي حوادث تزعزع الأمن والاستقرار".
 
وخلال اللقاء، قدم اللواء الشعيبي شرحا حول نشاط إدارة الأمن والشرطة بالعاصمة المؤقتة عدن، والجهود المبذولة لتثبيت دعائم الأمن والاستقرار بالمحافظة، وأبرز الصعوبات التي تواجه العمل الأمني في عدن.
 
بدوره جدد اللواء البحسني حرص مجلس القيادة الرئاسي على أمن واستقرار المحافظات المحررة، وتعزيز الجوانب الأمنية فيها، بما يحقق للمواطنين التعايش بسلام.
 
كما أكد أن إدارة الأمن بعدن ستحظى باهتمام ودعم المجلس للنهوض بمستوى أدائها وبما يمكنها من تحقيق أهدافها الرامية لتثبيت الأمن.
 
والخميس، الماضي قتل وأصيب العشرات من المدنيين إثر انفجار قنبلة يدوية في سوق للقات بمديرية الشيخ عثمان شمالي عدن، الخاضعة لتشكيلات مسلحة تابعة للمجلس الانتقالي.
 
وكانت اللجنة الأمنية العليا، شددت خلال اجتماع لها، يوم الخميس، على أهمية البدء بخطوات التنسيق والتعاون وتحقيق الاتصال الفعال ما بين الجيش والأجهزة الأمنية من خلال غرفة عمليات مشتركة، لتثبيت دعائم الأمن والاستقرار.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر