رئيس الفريق العسكري: استمرار خروقات مليشيات الحوثي تهدد الهدنة الأممية

قال رئيس الفريق العسكري التابع للحكومة اليمنية اللواء سمير الصبري، الأحد، إن استمرار الأعمال العسكرية والخروقات من قبل مليشيات الحوثي الانقلابية، تهدد الهدنة الأممية.
 
جاء ذلك خلال لقاء الفريق اليوم مع المختصين في مكتب المبعوث الأممي عقب وصوله إلى العاصمة الأردنية عمان للمشاركة في الاجتماع الذي دعا له مكتب المبعوث الأممي، المقرر اليوم الأحد، وفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
 
وأشار اللواء الصبري إلى الأعمال العسكرية التي تهدد الهدنة من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية لافتا إلى أن هذا اللقاء يفترض ان يضع حد لمثل هذه الأعمال العدائية، مؤكدا استمرار موقف الحكومة في التعاطي مع الهدنة بشكل ايجابي
 
ويهدف اجتماع اللجنة العسكرية لمناقشة تثبيت الهدنة وخاصة من الناحية العسكرية بعدما شهدت العديد من الخروقات من قبل ميليشيات الحوثي سواء من حيث إطلاق النار او المسيرات او الصواريخ على الأحياء والمدن السكنية والتحشيد في جبهات القتال والتي تهدد الهدنة.
 
ويأتي هذه الاجتماع، في ظل استمرار الاعمال العدائية لميليشيات الحوثي في كافة الجبهات واستمرار التحشيد العسكري والذي يعكس نية ميليشيات الحوثي لإنهاء الهدنة والتي تأتي بالتزامن مع تصريحات لقيادات حوثية عن إنهاء الهدنة في ظل تعنت واضح من قبل ميليشيات الحوثي في فتح الطرقات في تعز والالتزام بتنفيذ بنود الهدنة.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر