السعودية تحول قصور تاريخية إلى فنادق سياحية فاخرة

أعلنت السعودية خططا لتحويل مجموعة من القصور التاريخية إلى فنادق فاخرة.
 
وقال ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، الذي يُعد الحاكم الفعلي للبلاد، إن المملكة أنشأت شركة ضيافة جديدة تدعى "بوتيك غروب" لإدارة المشروع.
 
وسيحول، بموجب هذا المخطط، قصر الحمراء في جدة وطويق، والقصور الحمراء في الرياض إلى فنادق، بها أكثر من 200 غرفة، بالإضافة إلى أجنحة وفيلات فاخرة.
 
وتعد هذه الخطوة الأحدث التي تقدم عليها أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم سعيا إلى تنويع أنشطتها الاقتصادية.
 
وتهدف السعودية إلى تنمية السياحة للمساهمة بنسبة 10 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي، بحلول عام 2030.
 
ويعد تطوير القصور الثلاثة بمثابة مرحلة أولى من خطط أخرى لتوفير خدمات "تجارب راقية"، بينها مطاعم ومنتجعات صحية.
 
وقال محافظ صندوق الاستثمارات العامة، ياسر الرميان، إن إطلاق الخطة يؤكد "تفويض صندوق الثروة السيادي، الذي يبلغ رأسماله 480 مليار دولار، لدفع قدرات القطاعات الواعدة في المملكة التي يمكن أن تساعد في دفع تنويع الاقتصاد، والمساهمة في نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي".
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر