رونالدو وصلاح أكبر المستفيدين من قرار الحكومة البريطانية.. ما القصة؟ 

أعلنت الحكومة البريطانية عن خطة جديدة لخفض الضرائب في المملكة المتحدة، مع تقليص الرسوم المفروضة على أجور العمال والشركات، بقيمة تقترب من 45 مليار جنيه إسترليني، سيصار إلى توفيرها عن طريق الاقتراض الحكومي. 

ووفقاً لصحيفة "ميرور" البريطانية، أمس الأربعاء، فإنّ قرار وزير المالية البريطاني، كواسي كوارتنغ، الذي صدر يوم الجمعة الماضي، أثار جدلاً واسعاً في جميع أنحاء العالم، إذ سيسمح لنجوم الدوري الإنكليزي الممتاز بكسب المزيد من الأموال، على الرغم من تضرر الأندية من الأزمة الاقتصادية.

وأضافت أنّ هذا القرار سيستفيد منه اللاعبون الذي يتحصلون على رواتب تفوق 155 ألف جنيه إسترليني سنوياً، وذلك بعد تخفيض الضرائب بنسبة تتراوح ما بين 40 إلى 45%، كما تفيد بأنّ رواتب لاعبي "البريميرليغ" سترتفع بحوالي 250 ألف جنيه إسترليني في الموسم. 

وسينال نجم مانشستر يونايتد، كريستيانو رونالدو، أكثر من مليون جنيه إسترليني إضافية في كلّ 12 شهراً، إذ يتقاضى المهاجم البرتغالي 25.6 مليون جنيه إسترليني سنوياً، وكان عليه دفع ضرائب تصل إلى حوالي 12 مليون جنيه إسترليني، ولكنها ستتقلص إلى 10.6 مليون جنيه إسترليني بعد صدور هذا القرار. 

من جانبه، فإنّ النجم المصري محمد صلاح يتقاضى مع ليفربول، راتباً سنوياً يبلغ 18.2 مليون جنيه إسترليني، مما يعني أنّ قيمة الضرائب عليه ستنخفض من 8.2 مليون جنيه إسترليني، إلى 7.2 مليون جنيه إسترليني. 
 

(العربي الجديد) 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر