أبناء تهامة ينظمون وقفة احتجاجية للمطالبة بوقف اتفاق ستوكهولم

[ خلال الوقفة التي نظمها أبناء تهامة اليوم الخميس 16 سبتمبر 2021م ]

نظم مجلس تهامة الوطني، الخميس، وقفة احتجاجية في مدينة الخوخة جنوب محافظة الحديدة (غربي اليمن) تنديدًا بجرائم ميليشيات الحوثي.

وشدد المحتجون في بيان صادر عن الوقفة وصل "يمن شباب نت" نسخة منه، على "ضرورة وضع حد لجرائم ميليشيات الحوثي اليومية بحق المواطنين والأعيان المدنية في مناطق مختلفة من محافظة الحديدة".

وطالب المشاركون في الوقفة الاحتجاجية بإيقاف العمل باتفاقية ستوكهولم، والعمل على استكمال تحرير مدينة الحديدة والمناطق التي لا تزال تحت سيطرة ميليشيات الحوثي.

واستنكر البيان "الصمت الأممي عن انتهاكات ميليشيات الحوثي الإرهابية المستمرة بحق أبناء تهامة، مطالبين بموقف حازم لوقف عبث الميليشيات ووضع حد لمعاناة ملايين المشردين من أبناء سواحل تهامة".

وقال البيان إن: "القوى الاستعمارية البغيضة تدرك الأهمية الجيوسياسية لتهامة ولذلك تدخلت لإنقاذ الميليشيات وسمحت باستمرار معاناة أطفال ونساء تهامة وتصاعد جرائم القتل والسلب والنهب ناهيك عن الحرائق المفتعلة والتهجير القسري الدائم واختطاف واعتقال مناضلي تهامة الأحرار من قبل ميليشيات الحوثي".

وعبر البيان عن تمسك أبناء تهامة بخيارهم المتجسد في تحرير المناطق التهامية واسترداد كامل السواحل التهامية من براثن وأدوات إيران في اليمن، مشيرا إلى أن "مدن وقرى تهامة أضحت اليوم فريسة لجميع الأطراف الحزبية والإقليمية".

وخلال الوقفة؛ ألقى عضو مجلس النواب ورئيس مجلس تهامة الوطني الشيخ محمد ورق كلمة عبر فيها عن رفضه لاتفاق ستوكهولم الذي وصفه بالاتفاق الأسود.

وأكد ورق أن "البلاد تقارع الظلم والفساد من خلال الاستهداف الممنهج لمقدرات الوطن واجهاض كل بوادر الحلول السلمية" مضيفا أن "الوقفة الاحتجاجية تأتي في وقت تمر فيه البلاد بأصعب المراحل التاريخية العصيبة، وتهامة بوجه خاص".

وتابع: "باسم كل جرح في جسد تهامة ينزف نقول لا لاتفاق ستوكهولم الأسود"، مطالبًا "كل الجهات المعنية ونعلن لهم بأن تهامة وشعبها الحر الأبيّ قد ضاق ذرعًا من الجرائم التي يتجرعها كل يوم بسبب هذا الاتفاق الآثم".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر